السبت، 8 أكتوبر 2016

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية، والذي يظهر لنا أن إبداع الشركة العملاقة فايسبوك غير محدود، فمن كان يظن أن مواقع التواصل الإجتماعي ستصبح إفتراضية، فهذا يبدو غريبا نوعا ما . هي فعلا إفتراضية فكيف ستكون أكثر من ذلك ،هذا ما سنتعرف عليه في هذه التدوينة.

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية

خلال موتمر فايسبوك الرئيسي للمطورين، والذي انتهى منذ ساعات قليلة، أعلنت رائدة مواقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك عن مستقبل موقعها بشكل خاص، والمواقع الشبيهة بشكل عام فهذا موتمرها الخاص فهي لن تركز على مواقع أخرى، وعلى العموم قام مارك زكربيرك مالك الموقع بعرض مفاجئ للتقنية الجديدة، والتي تتمع بالعديد من المزايا التي فعلا إن تمكن كل العالم من الوصول إليها ( فسعرها يصل إلى 800 دولار أمريكي أي أننا نحن العرب جلنا لن نتمكن من اقتنائها) فسيكون ذلك رائع، وستكون فايسبوك حققت غايتها.

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية

حسب قول مارك فإنه للتمكن من دخول هذه الشبكة يجب أن يتوفر لديك نظارة أوكولوس تاتش الإفتراضية الجديدة، لمن لا يعرفها فهي عبارة عن جهازين كما هو موضح في الصورة أسفل نظارة أوكولوس الإفتراضية، إضافة إلى قطعتي تحكم التاتش بلإضافة إلى مايكروفون عادي لإجراء محادثات حية مع من معك في الخط، أو الغرفة الإفتراضية.

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية فماذا يعني ذلك ؟

وقد قدم مارك عرضا إحترافيا فقد خلق بيئية إفتراضية جديدة يتمكن الأشخاص من رؤية أصدقائهم الحقيقيون على شكل أفاتار خاص بهم، فقد دمجت فايسبوك تقنية 360 درجة، مع أذرع التحكم لتعطينا تفاعل إجتماعي على شكل أفلام الأنمي، صدق أولا تصدق فإن أكولوس تاتش الجديدة ستمكنك حتي من استعمال عواطفك عبر الأنترنت فبعد أن كنت ترسل رسمة ابتسامة إيموجي لصديقك، الآن سيتمكن من رؤية ملامح وجهك الحقيقية على شكل الأفاتار الخاص بك.

الإبتسام، الإرتباك، والصدمة، التفاف الرأس، وتحرك الشفتين عند التكلم هذه هي العواطف الأساسية التي تأتي في أول إطلاق للشبكة لكن يمكنك إضافة العديد من الإيماءات، والحركات الخاصة بك، كما فعل مارك خلال العرض فقد تلقى مكالمة من زوجته بريسيلا تشان، وبدأ بالتحدث إليها مباشرة عبر الأفاتار الخاص به.

فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية

لقد تكلمنا سابقا عن الموضوع التجاري الذي تحاول فيسبوك التربح منه من خلال الإعلانات، وتقاسم الإعلانات مع وتس أب، وحيث إن فايسبوك تعرف قوة شبكات التواصل الإجتماعي، لهذا فقد استثمرت 250 مليون دولار في هذا المجال، ومن يضع كماً هائلاً من المال في مشروع كهذا فلن يفشل حتما، في حين أن تكلفة الأكولوس تاتش نوعاً ما باهضة للمتصفح العادي فالعديد منا لا يستطيع تكلفة حاسوب جديد فما بالك بنظارة إفتراضية بـ800 دولار، وبالتالي فإن الأمر لا يخلو من المتعة، والعملية التجارية ، وهما ما جعل فايسبوك تطلق مشروع الشبكات الإجتماعية الإفتراضية .